الأحد11192017

Last updateالأربعاء, 15 تشرين2 2017 1pm

Back أنت هنا: وجهات سياحية موضوعات باب السياحة والسفر سياحـة عربية وزيرة البيئة المغربية : نتجه نحو تنويع السياحة البيئية

وزيرة البيئة المغربية : نتجه نحو تنويع السياحة البيئية

قالت السيدة حكيمة الحيطي وزيرة البيئة في المغرب ان السياحة البيئية في بلادها تنال اهتماما كبيرا من الخطط الحكومية ،  كما  اكدت ان المستقبل هو للاقتصاد الاخضر  .

 

وذكرت في حديث لموقع هوتل اندريست دوت كوم hotelandrest.com  الاخباري ان المغرب يحظى بطبيعة خلابة تتنوع بين شواطئ بحرية على المحيط وجبال شاهقة وصحراء مليئة بالمغريات لسياحة بيئية مشيرة الى ان

الاهتمام بالسياحة البيئية  يشمل جميع المقاصد السياحية ويأتي من خلال الالتزام بالمعايير البيئية العالمية،
وأشار ت الوزيرة المغربية إلى الاهتمام بالسياحة البيئية البحرية والصحراوية التي تلاقي اقبالاكبيرا من السياح الاوروبيين والامريكيين .

وكشفت النقاب عن اهم المشروعات السياحية والبيئية بين الامارات والمغرب والتي يجري العمل على تشييدها حاليا , بقولها " لقد تم إطلاق شركة «ايجل هيلز» للمشروعات السياحية والعقارية بالرباط وطنجة ، ودشنت شركة القدرة القابضة مشروع فندق قصر البحر بالرباط، فيما بدأت شركة مصدر استثمارات جديدة في قطاع الطاقات المتجددة، 

وأضافت أن المغرب اعتمدت سياسة للتنمية المستدامة وحماية البيئة تمت ترجمتها إلى برامج عملية منها، مثل المغرب الأخضر، ومخطط «هاليوتيس»، ومخطط الاقتصاد الأخضر والطاقات النظيفة .  وأشارت إلى أن أقاليم جنوب شرق المملكة المغربية مؤهلة لمشاريع التنوع البيولوجي، والاقتصاد الأخضر، والتكيف مع التغيرات المناخية، وقالت أن تنفيذ هذه المشروعات مهم للنسيج الاقتصادي المحلي، فضلا عما سيترتب عنها من انعكاسات جد إيجابية على حياة السكان، وكذلك على التوازنات الإيكولوجية الهشة في هذه المنطقة.

واوضحت أن مؤتمر قمة المناخ الذي عقد في باريس العام الماضي سيتم تنظيمه في مراكش نهاية العام الحالي 2016 .  تأكيدا على مساهمة المغرب في مجال التغيرات المناخية، مشيرة الى ان هذه القمة تهدف إلى تقليص انبعاث غازات الدفيئة.

واعربت عن سعادتها للمشاركة في أسبوع أبوظبي للاستدامة مؤخرا , بقولها إن «هذه الفعالية تعد من أوائل التظاهرات العالمية بعد قمة باريس ما يضع الإمارات في أوائل الدول المتوجهة نحو تفعيل السياسات العالمية المقررة في باريس في قمة المناخ العام الماضي»،   وأشارت إلى وجود مشروعات طاقة متجددة بين الامارات والمغرب يجرى العمل على تنفيذها حاليا وهي «نور 1، ونور 2، ونور 3» لتوفير إمدادات ضخمة من الطاقة المتجددة وتلبية احتياجات المغرب من الطاقة الكهربائية.