الأحد11192017

Last updateالأربعاء, 15 تشرين2 2017 1pm

Back أنت هنا: خدمات سياحية موضوعات باب خدمات سياحية طيـــــران محموعة الاتحاد للطيران تستعرض مستقبل السفر الجوي خلال أسبوع الإمارات للابتكار

محموعة الاتحاد للطيران تستعرض مستقبل السفر الجوي خلال أسبوع الإمارات للابتكار

زار معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة وتنمية المعرفة، وسعادة نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، أسبوع  الاتحاد للابتكار، الذي يقام في إطار أسبوع الإمارات للابتكار.

 

وخلال جولة قام بها على مركز الاتحاد للطيران للابتكار، استعرض الوفد رفيع المستوى مستقبل السفر الجوي وقوة التقنية في دعم تجربة الضيوف.

وأثنى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان على مجموعة الاتحاد للطيران نظير استراتيجية الابتكار التي تتبناها، فضلاً عن تشجيعها المواهب الفتية للإقبال على التقنية.

تقدم الاتحاد للطيران عالماً جديداً يمكن من خلاله التعرف على أسماء الضيوف قبل وصولهم إلى موظفي إتمام إجراءات الحجز، علاوة على تحديد الأفلام المفضلة للضيوف وتجهيزها للعرض قبل الصعود إلى الطائرة وإنشاء برامج الرحلات الشخصية تلقائياً – وكل ذلك مدعوماً بأحدث التقنيات، بما في ذلك أنظمة آي بي أم واتسون.

كما يمكن لزائري مركز الابتكار أيضاً مقابلة الرجل الآلي "بيبر"، بمواصفاته البشرية، والذي تم تصميمه بحيث يمكنه قراءة المشاعر وتعديل سلوكه وفقاً لذلك، في الوقت الذي يباشر فيه "الطاهي واتسون" مهام عمله في تقديم وجبات مبتكرة للضيوف عبر تحليل معرفي للنكهات والمكوّنات.

وقال جيمس هوجن، الرئيس والرئيس التنفيذي لمجموعة الاتحاد للطيران: "إننا نعمل في بيئة تتسم بدرجة عالية من التنافسية جعلت من هذا النهج المتحفز نحو التقنية والابتكار ضرورة وليس خياراً، من أجل تلبية توقعات الضيوف بالكفاءة التي يحتاج إليها عالم الأعمال اليوم."

وتجدر الإشارة إلى أن الاتحاد للطيران قد وقّعت العام الماضي اتفاقية استراتيجية هائلة بلغت قيمتها 700 مليون دولار أمريكي مع شركة آي بي أم، لتحويل عمليات الشركة العالمية عبر النظم السحابية والتحليلية والهاتف المتحرك والأمن والتقنيات المعرفية.

كما يعد سباق الهاكاثون من السمات الرئيسية الأخرى التي يتميّز بها أسبوع  الاتحاد للابتكار حيث يحاول طلاب الجامعات استخدام التقنية المعرفية لأنظمة آي بي أم واتسون بهدف إنتاج حلول ملائمة لصناعة السفر. تُنظم هذه المسابقة التي تستمر لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة طلاب الجامعات في أبوظبي، بالشراكة مع كوغنيت، مشروع مشترك بين كل من شركة مبادلة وشركة آي بي أم واتسون.

وفي أعقاب الجولة، أفادت سعادة نورة الكعبي بالقول: "لقد استمتعت بزيارتي لأسبوع الاتحاد للطيران للابتكار، والذي يأتي في إطار احتفالات الدولة، وحظيت بمشاهدة وسماع آخر المستجدات والأخبار حول الكيفية التي تقوم بها الشركة باستخدام التقنية وتبني الممارسات المبتكرة لصالح عملائها، وصالح الاقتصاد وقطاع السفر والسياحة الأوسع. كما سعدت بمشاركة طلاب الجامعات في الأنشطة والفعاليات المقامة."

أنفقت مجموعة الاتحاد للطيران مليارات الدولارات على الابتكار التقني بهدف سلاسة الأعمال على امتداد شركات المجموعة وتعزيز تجربة الضيوف، معتمدة في ذلك على الشراكات مع شركات التقنية الرائدة حول العالم، مثل آي بي أم، وكوغنيزات، وأدوبي، وساب ، وسابر، وسيتا.

يستمر أسبوع  الإمارات للابتكار لغاية 26 نوفمبر ويُعد من أكبر مبادرات الابتكار في العالم، ويهدف إلى تعزيز مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة بصفتها مركزاً عالمياً للابتكار.