الخميس08172017

Last updateالأربعاء, 16 آب 2017 4pm

Back أنت هنا: خدمات سياحية موضوعات باب خدمات سياحية طيـــــران الخطوط الجوية السريلانكية تُطلق رحلاتها إلى مدينة ملبورن الاسترالية

الخطوط الجوية السريلانكية تُطلق رحلاتها إلى مدينة ملبورن الاسترالية

قامت الخطوط الجوية السريلانكية، بكشف النقاب عن توسعاتها الجديدة، وأعلنت عن إطلاقها رحلات إلى مدينة ملبورن الاسترالية تبدأ بنهاية أكتوبر المقبل.

 

واختارت الخطوط الجوية السريلانكية، استراليا التي تُعد موطنا لواحد من أكبر الجاليات السريلانكية للمغتربين، حيث يقيم الكثير منهم في ملبورن وحولها، عاصمة "دولة الحديقة" باستراليا، فيكتوريا. وقد شجع هذا العامل، إلى جانب الإمكانات الهائلة للسفر التجاري وتزايد أعداد الطلاب في "فيكتوريا"، شركة الطيران على التخطيط لإطلاق خدمات يومية دون توقف إلى ملبورن.

كما ستسهل الخدمات المباشرة دون توقف نقل الركاب من منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا الذين ينشدون مواصلة رحلاتهم عبر كولومبو من وإلى أستراليا.

وقال سورين راتوات، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية السريلانكية: "إن وجودنا في أستراليا يرسخ العلاقة الطويلة الأمد بين البلدين. لقد احتفلنا مؤخرا بالذكرى السنوية السبعين للعلاقات الدبلوماسية بين الدولتين، كما أن إضافة ملبورن تزيد من أهمية استراتيجيتنا الرامية إلى تحسين شبكة شركات الطيران بما يتماشى مع إعادة هيكلتنا. وهذا يعني أيضا أننا وصلنا قارة أخرى بخريطة مساراتنا العالمية. من ناحية أخرى، ونظرا لعدد السريلانكيين المقيمين في فيكتوريا وحولها، فإننا نلبي حاجة ملموسة منذ فترة طويلة لوجود لخدمة مباشرة. ونرحب وبكل فخر بسكان فيكتوريا المتنوعين الذين يمكنهم الآن الاستمتاع برحلات مباشرة عند زيارة أصدقائهم وأهلهم على مستوى شبكتنا. "

وستقوم شركة الطيران بتشغيل طائرة ايرباص 330-200 على هذا المسار، التي تقدم للمسافرين وسائل الراحة الحديثة على متن الطائرة فضلا عن الخدمة الحائزة على الجوائز وما تشتهر به الشركة عالميا من حسن المعاملة والضيافة السريلانكية.

وقال سيفا راماشاندران، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية السريلانكية: "على الرغم من عدم وجود وصلات مباشرة، فقد شهدنا زيادة مطردة في عدد المسافرين بين كولومبو وملبورن عبر العديد من نقاط الربط الآسيوية مثل سنغافورة وكوالالمبور. سوف تمنحنا خدماتنا المباشرة ميزة محددة لا سيما وأن السريلانكية هي الناقل الوحيد القادر على تقديم رحلات المواصلة من هذا النوع في هذا الوقت. كما نقدم رحلات مواصلة سلسة لما بعد كولومبو إلى مجموعة من الوجهات في شبه القارة الهندية والشرق الأوسط. ومع إطلاق الخدمات الجديدة، سيُتاح لركاب الخطوط الجوية السريلانكية أيضا خيار الطيران إلى مدن أسترالية أخرى مثل سيدني، بريسبان وأديلايد وكذلك أوكلاند، نيوزيلندا. وستواصل الخطوط الجوية السريلانكية استكشاف فرص التوسع المحتملة عبر شبكتها من أجل تسهيل النمو المرجو في الأعمال".

وأضاف برايس هوتشسون، المفوض السامي لأستراليا لدى سريلانكا، " نهنئ الخطوط الجوية السريلانكية على إضافة رحلة مباشرة إلى أستراليا. تحفز الرحلات الجوية المباشرة بين البلدان السياحة في الاتجاهين، والأعمال التجارية، والتجارة والتبادل الشعبي والتي تمثل المكونات الأساسية لإقامة علاقة ثنائية حيوية. كما نشهد تنامي أعداد الاستراليين الذين يتطلعون إلى السفر إلى سريلانكا لأغراض السياحة والأعمال التجارية، والتواصل مع الأهل. وعلى الجانب الآخر نرحب بالأعداد المتنامية من السريلانكيين الذين يسافرون إلى استراليا لغرض التعليم والعمل، ولاستكشاف ثقافة استراليا وعجائب الطبيعة، وطبعا للتواصل مع الأهل والأصدقاء".

تشتهر ملبورن جدا بأنها "مدينة لجميع المواسم"، وتقدم للمسافرين مجموعة واسعة من المعالم التاريخية والطبيعية إضافة إلى المناظر الطبيعية الحضرية التي تصور العمارة الاستعمارية. سريلانكا، على الجانب الآخر، تقدم التراث والحياة البرية وكذلك رياضات المغامرة وأماكن ركوب الأمواج للمسافر الاسترالي عاشق المغامرات. على مر السنين، تقاسمت الدولتان شغفا مشتركا وهو رياضة الكريكيت، التي ألهمت المشجعين للسفر مسافات طويلة دعما لمنتخباتهم الوطنية.

والأهم من ذلك أن استراليا تمثل واحدة من أكبر الجاليات السريلانكية التي تعيش خارج سريلانكا، حيث يعيش 50 في المائة من هذه الجالية تقريبا في فيكتوريا وحولها، مما يجعل ملبورن المحطة الملائمة لهم عند السفر والعودة.

ولراحة المسافرين الذين ينشدون مواصلة رحلاتهم من مركز كولومبو، تربط السريلانكية حاليا أكثر من 10 نقاط هندية من خلال أكثر من 100 رحلة أسبوعيا، والتي تشمل خدمات من / تشيناي، بنغالور، حيدر أباد، كالكوتا، تريفاندروم، تيروشيرابالي، كوشين، مومباي و نيو دلهي. وسوف تضيف السريلانكية كلا من فيساخاباتنام، كويمباتور وحيدر أباد إلى شبكة خطوطها بداية من يوليو هذا العام، مما يعزز حضورها في الهند.

وتشمل خدمات شركة الطيران في الشرق الأوسط أكثر من خمسين رحلة أسبوعية إلى / من تسع وجهات في الشرق الأوسط، بما في ذلك الخدمات اليومية من أبوظبي، دبي، الدوحة، الرياض، مسقط، البحرين والكويت. كما تقدم الشركة لركابها خيار استكشاف وجهات عطلة محبوبة مثل سيشيل وجزر المالديف وجزيرة غان.

وستكمل هذه العمليات أكثر الخدمات اليومية المزدوجة التي تقدمها الخطوط الجوية السريلانكية بين سريلانكا واستراليا عبر سنغافورة وكوالالمبور مع شركائها للرمز المشترك، خطوط كانتاس الجوية والخطوط الجوية الماليزية.