الخميس04262018

Last updateالأربعاء, 25 نيسان 2018 3pm

Back أنت هنا: ثقافة وفنـــون تبرع سخي من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لدعم الأعمال الإنسانية في بريطانيا

ثقافة وفنــون

تبرع سخي من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لدعم الأعمال الإنسانية في بريطانيا

يعد العمل الخيري قيمة إنسانية كبرى تتمثل في العطاء والبذل بكل أنواعه وأشكاله، فهو سلوك حضاري حي لا يمكنه النمو إلا في المجتمعات التي تنعم بمستويات متقدمة من الثقافة والوعي والمسؤلية، فالعمل الإنساني يلعب دوراً مهماً وإيجابياً في تطوير المجتمعات وتنميتها بفضل جهود الرجال الأكفاء.

 

فمنذ قيام دولة الإمارات العربية المتحدة اقترن اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بالعطاء، وتقديم العون لكل محتاج، بصرف النظر عن الدين أو العرق، ما جعل منه ومن دولة الإمارات رمزاً هاماً من رموز العطاء والإحسان على مستوى العالم، وجعل من دولة الإمارات مساهمة رئيسية في العمل الإنساني والإغاثي على مستوى العالم.

الآن ومع احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة  بعام زايد وذكرى رحيل الوالد المؤسس الشيخ زايد طيب الله ثراه، سيبقى الشيخ زايد يلهم العالم أجمع في العطاء والتسامح والتعايش والعمل الإنساني. وما جسده من مبادئ وقيم مثلت ولاتزال الأساس الصلب الذي نهضت عليه دولة الإمارات العربية المتحدة، ومبادئه وقيمه عالمياً كواحد من أعظم الشخصيات التاريخية والقيادية في العالم.

 وتخليداً لإرث الشيخ زايد عبر المشروعات والمبادرات المستقبلية التي تتوافق مع قيمه ورؤيته بوصفه رمزاً للوطنية وحب الوطن جاءت الأيادي البيضاء لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في دعم ومتابعة الأعمال الإنسانية والخيرية وتنميتها من خلال المؤسسات الخيرية والجهود الكبيرة التي يبذلها في دعم المحتاجين ومساندتهم وتقديم الجهد والخبرة والمال من أجل التنمية والبناء الإجتماعي السليم .  

"مكتبة آل مكتوم " في بريطانيا برعاية الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم

تقديراً للدعم المالي السخي لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم تم مؤخراً إطلاق إسم آل مكتوم على المكتبة التي تم إنشائها وإفتتاحها بمركز علاج الشرطة في اسكتلندا بمدينة اختراردر، التي تقع على بعد ساعة بالسيارة عن ادنبرة وجلاسكو، والتي تضم أقدم الغابات في أوروبا، والمهرجانات والفعاليات الترفيهية. ويقال أن أول ملعب للجولف في العالم لعب عليه الملوك الأسكتلنديون في القرن الرابع عشر كان بالقرب من تلك المدينة .

وقد أكد المدير التنفيذي الكولونيل باتريك كيرنس بأنهم قد عالجوا في مراكزهم ما يقرب 3300 حالة في عام 2017،(مركز هارو جيت -سانت اندروز ومركز اختراردر – كاسلبيرا) وذلك يعتبر عدد كبير من مرضى الشرطة الذين قاموا بمساعدتهم على العلاج والدعم النفسي. وفي المركز الذي تم إطلاق اسم آل مكتوم على المكتبة إلى جانب اللوحة التذكارية التي تحمل اسم الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، يستفيد حوالي 1500 مريض سنوياً من العلاج الذي يقدم لهم والرعاية الطبية وبرنامج الرفاه النفسي. وقد أشاد بالدعم السخي لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لذلك المركز الذي يخدم ويساعد ضباط الشرطة وكافة أفراد الشرطة على مستوى بريطانيا.

  أيضاً قدمت أليسون دالي مديرة العمليات ونائب مدير المركز شرحاً وافياً عن كافة أقسام المركز وأجهزة العلاج الحديثة التي جائت بدعم ورعاية الشيخ حمدان بن راشد للمركز، وصالة الرياضة والمسبح والأقسام الحديثة في المركز والمكتبة الحديثة التي تم تجهيزها بالتعاون مع هيئة آل مكتوم الخيرية وكلية آل مكتوم للتعليم العالي في اسكتلندا. من حيث الفرش والكتب القيمة وأجهزة الكمبيوتر التي تساعد النزلاء على الاسترخاء والاستفادة من خلال القراءة والإطلاع على أحدث الأخبار والدراسات.

الإقتتاح الرسمي لمكتبة آل مكتوم
لقد تزينت قاعة المكتبة بصور أصحاب السمو الشيوخ حكام دولة الإمارات وصورة راعي المكتبة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وقد قام سعادة ميرزا الصايغ عضو مجلس أمناء هيئة آل مكتوم ورئيس أمناء كلية آل مكتوم للتعليم العالي في اسكتلندا-دندي. والكولونيل باتريك كيرنس بإزاحة الستار عن اللوحة التي تحمل إسم مكتبة آل مكتوم في مركز علاج الشرطة وذلك بحضور المسؤلين في المركز مع الأعضاء الإداريين من كلية آل مكتوم للتعليم العالي وأعضاء اللجنة المنظمة المرافقة لزيارة ميرزا الصايغ الذي قام بنقل تحيات ودعم سمو الشيخ حمدان بن راشد لذلك المركز وتأكيد سمو الشيخ حمدان المباشر على متابعة الدعم لذلك المركز وللعديد من الأعمال الخيرية والإنسانية التي تسهم في العطاء الإنساني والتعاون الإيجابي بين الشعوب.

رحم الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي أرسى تلك المفاهيم الاخلاقية النبيلة في السخاء والعطاء للبشرية جمعاء دون تمييز لعرق أو لون أو دين إنما هو للإنسان في أي مكان، على المستوى المحلي والخارجي.