الخميس04262018

Last updateالأربعاء, 25 نيسان 2018 3pm

Back أنت هنا: الحياة العـــامة موضوعات باب الحياة العامة الأناقة والموضة مجموعة ربيع وصيف العام 2018

مجموعة ربيع وصيف العام 2018

في موسم الربيع والصيف للعام 2018، تتألق سيدة ساندرو بمجموعة من الإطلالات المبتكرة التي تتميز بالتباين – بين نقوش الأزهار الهادئة والتطلعات الطموحة التي تبرز بألحان كوبية. فهي تتمتع بالحرية بتنسيق الإطلالة الأنثوية التي تريد وتفتح آفاقها الخاصة نحو الجمال.

 

يبدأ الأمر بالألوان، وهي نقطة بداية الموسم ومحطة انطلاقه. وفيما يطول النهار، تصبح درجات الوردي الهادئ والأزرق السماوي والأصفر الباهت والبيج الفاتح محببة للغاية، وتمتد مجموعة الألوان لتشمل درجات زاهية أكثر، كالأزرق العميق والأخضر الصنوبري، لتشكل معاً ما يشبه حديقة الأزهار بالفعل. تبرز الأزهار وتزدهر في المجموعة بشكل عفوي، فهي تظهر في البلوزات والفساتين والتنسيقات المختلفة، وتتدفق كسلسلة مضيئة على الحرير والقطن الصيفي. وبوجود النقوش الكلاسيكية، تذكرنا قطع المجموعة بالنقشات الأمريكية لمحبي موسيقى الروك في السبعينات. ولكنها مع ذلك مصممة لتعكس الرغبات الحقيقية الصادقة.

وفي هذه الأجواء العابقة بالأزهار، عملت المصممة إيفلين تشيترايت على خطوط الملابس الرياضية الرجالية وملابس العمل. فهي في البداية كانت تظهر كما لو كانت تحمي سمات الذكورية وتعزّزه، ولكنها هنا تبرز شخصية المرأة. فالبدلات التي تحتوي بنطلونات تتسم بالبساطة ومصنوعة من القطن الخفيف بدرجات لونية ناعمة، بينما تتميز البنطلونات الضيقة بقصة واضحة عند الكاحل. تم تعديل السترات لتصبح أكثر رقة، فالحدة ليست المظهر المطلوب سواء لدى العاملين في بنوك وول ستريت أو لدى العمال – وهنا نرى الأوفرولات باللون الوردي الناعم أو تصوراً جديداً لملابس العمل في فستان قصير باللون البنفسجي. ومن لاعبي كرة القدم الأمريكية، استوحت المصممة أكمام سترات البدلات، والتي تحمل تفاصيل من الدانتيل، أو الفتحات الواسعة في البلوزات بدون أكمام. وتتمتع البلوزات الرياضية بلمسة مميزة حولتها إلى كنزة باللون الكريمي مع ياقة بشكل V.

ولإضفاء الحيوية على أجواء الصيف، تستمد المجموعة لمسات من هافانا القديمة، ومنها خرز اللؤلؤ الذي يعرض بجرأة اسم كوبا على الجينز والقمصان. كما تحمل القمصان الكلاسيكية عبارة "صنع في كوبا". نرى الخطوط المتعرجة مرسومة على فستان خفيف بالأخضر والأصفر – فكل شيء يتمازج بحرية، بقوة وإقناع. ويمكن تنسيق فستان من الدانتيل الرقيق مع سترة عمليّة أنيقة من القطن، فيما يتناغم المعطف الخفيف مع بنطلونات مخططة. ويتحول الفستان ذي الأزرار إلى كيمونو أنيق، يمكن ارتداؤه فوق صدرية وبنطلون أسود ناعم.

الخروج عن المألوف هو ما يمكّن امرأة ساندرو من استكشاف أسلوبها الخاص، فكل التنسيقات ممكنة طالما تود التحكم بها.