الأحد12172017

Last updateالخميس, 14 كانون1 2017 4pm

Back أنت هنا: الحياة العـــامة موضوعات باب الحياة العامة الأناقة والموضة تصاميم مبهرة لمجموعة من المواهب الناشئة خلال عرض أزياء التخرج في ESMOD

تصاميم مبهرة لمجموعة من المواهب الناشئة خلال عرض أزياء التخرج في ESMOD

أقام معهد   ESMOD Dubaiحفل التخرج السنوي لطلابه لنسخة 2017 في وجهة استثنائية ومبتكرة ضمن ملعب داخلي لكرة القدم في منطقة القوز الصناعية، حيث تمّ تخريج 20 مصمماً ناشئاً من طلاب المعهد بعد ثلاث سنوات من التدريب المبتكر. وشهدت منصة عرض الأزياء عرضاً رائعاً لمجموعة من الملابس التي حملت توقيع كل طالب بأسلوبه الخاص.

انطلق الحفل بمشاركة 80 عارضة أزياء بالإضافة إلى 30 خبير تجميل تم تدريبهم مسبقاً في معهد ESMOD Dubai على استعمال أدوات تجميل من علامة Show Makeup. وقد قدّم الخريجون تصاميمهم ضمن ثلاث مجموعات وهي: ’الملابس الجاهزة‘ و’الملابس الجاهزة الفاخرة‘ و’فساتين السهرة والتصاميم المبتكرة‘ لتؤكد هذه العروض على مستوى عالٍ من الحرفية لدى الطلاب واستخدامهم تقنياتٍ فريدة في مجال تصميم الأزياء بأسلوب فردي خاص وأفكار إبداعية تعبر عن موهبة مميزة.

وفي مشهد سبق انطلاق عرض الأزياء المقرر في 23 شهر مايو، قدّم مجموعة من الطلاب، كلّ على حدة، تشكيلات أزياء من تصاميمهم أمام لجنة تحكيم تضم خبراء مرموقين في مجال صناعة الأزياء، وضمّت هذه اللجنة المصمّم السوري الشهير رامي العلي؛ والسيّد توماس دومينغيز من مجلس دبي للتصميم والأزياء، والمدير التنفيذي لأسبوع أزياء فانكوفر (أسبوع فانكوفر فاشن)، جمال عبد الرحمن؛ وبول ماركاند من ESMOD Paris  وتمّ تقييم الطلّاب وفقاً للفئات المختلفة وقدّمت الجوائز للفئت التالية: "أفضل تصميم للأزياء الفاخرة الجاهزة" ، "تصميم القوالب الفاخرة الجاهزة" بالإضافة إلى "جائزة لجنة التحكيم".

القائمة الكاملة للجوائز والرابحين:

تصميم الأزياء الفاخرة الجاهزة: شيمشات أوجاكوليفا

تصميم النماذج الفاخرة من الأزياء الجاهزة: نازيركي دوسكوزيفا

تصميم الأزياء الابداعية: جاسمين هاغلوند

تصميم النماذج الابداعية: ألتيناي سابيتوفا

جائزة لجنة التحكيم: كورينا إركين

الإبرة الذهبيّة: رشا القطب

كما كشف جمال عبدالرحمن، المدير التنفيذي ومنتج أسبوع الموضة في فانكوفر، عن اختياره 3 مواهب من الخريجين للمشاركة في عروض موسم ربيع وصيف 2018 ضمن هذه الفعالية المقامة بكندا، وتضمنت القائمة كلاً من ياسين هاغلوند، ووبيديل فيكيل، إضافة إلى شيمشات أوجاكوليفا.

وبهذه المناسبة، صرّحت تامارا هوستال، الشريك المؤسس في ESMOD Dubai: ""من الرائع أن نشهد تلك النجاحات الباهرة التي حققها 20 خريجاً من معهد ESMOD Dubai بعد ثلاث سنوات من العمل والجهد المتواصل وتعلّم المزيد من التقنيات الأساسية والمتطورة في هذا المجال بالإضافة إلى اكتساب أساليب جديدة للابتكار تعبّر عن شخصيتهم من خلال إطلاق تصاميم إبداعية بدعم وتشجيع من مدربي المعهد. تلعب الوسائل التقنية والابتكار دوراً جوهرياً في تشكيل الهوية الإبداعية للمعهد، حيث قدّمت تشكيلات الأزياء لهذا العام طيفاً واسعاً من الملابس المخصصة للسيدات والرجال والأطفال، فضلاً عن التصاميم المستوحاة من الطابع الياباني لأزياء التجوال، وفن البانك، بالإضافة للتصاميم الكلاسيكية التي تحمل طبعات مميزة من لعبة ’نينتندو‘، والأحصنة ذات الطابع السويدي، والرسومات التي تجسد بعضاً من القصص الخيالية، بالإضافة إلى تقديم تصاميم تجمع بين توجهات الموضة كالأزياء المستوحاة من التراث الإفريقي والأزياء القبلية وأزياء الأربعينيات الأنيقة مع لمسة عسكرية، إلى جانب التوليفات الفنية الثقافية، مع التشكيلات التي تستحضر المزيج التراثي للإمارات واليونان، والتي تحمل رؤية المواهب المحلية لأزياء خريف 2017.

وأضافت هوستال: "أبدع طلاب ESMOD Dubai خلال تواجدهم في المعهد بتصميم أزياءٍ مستوحاة من مختلف المجالات كالتاريخ والفن والهندسة بالإضافة إلى الطبيعة وعلم الاجتماع، فضلاً عن اكتساب مهارات جديدة ساعدتهم على إبراز الحس الجمالي في كل تصميم، حيث استلهموا أساليبهم من حياة الأشخاص المتمردين والمختلين عقلياً والمغامرين والكثير من الشخصيات الغريبة. لقد واكبنا جميع الإنجازات الفردية التي حققها كل طالب حيث كان لهذه النجاحات الواحدة تلو الأخرى دورٌ هام بارتقائهم إلى مستوى جديد من النجاح، في حين وضعنا كامل خبرتنا في عالم الأزياء لتوفير بيئةٍ إبداعية نحتضن من خلالها "المواهب الناشئة" وندعمهم لابتكار تصاميم بعيدة عن الشكل التقليدي، وهذا ما شاهدناه من خلال مجموعة الأقمشة التي تزخر بها تشكيلة 2017".

واختتمت بالقول: " يتجاوز عرض التخرج الذي يقيمه المعهد في كل عام كونه مجرد مناسبة للاحتفال بمجموعة من المواهب المبدعة والناشئة، لأنه يشكل أيضاً فرصةً للاحتفال بالتنوع الثقافي العالمي عبر تقديم تصاميم جديد تجسد العديد من الثقافات والجنسيات حول العالم بما فيها: الألمانية والأثيوبية والكازاخستانية والسعودية والفرنسية واليمنية وجنوب افريقيا وكذلك التركمانستانية والسويدية، إضافةً إلى العراقية والباكستانية والنيجيرية والأردنية والإيرانية والإماراتية. وقد استمتعنا بحضور أفراد عائلات المتخرجين وأصدقائهم، فضلاً عن كبار الشخصيات ووسائل الإعلام والجهات الراغبة بالشراء وجميع الطلاب المتواجدين حالياً في المعهد أو المستقبليين منهم، ليكونوا جزءاً مميزاً من هذه اللحظات الخاصة لمجموعة جديدة من المصممين المبدعين في دبي".

وتحت إشراف نخبة من أبرز الخبراء والأساتذة المؤهلين على مستوى عالي، يتدرب طلاب المعهد على كافة المراحل التي تسمح لهم بابتكار تصاميم متميزة، في أجواء تعليمية معززة بدورات دراسية فريدة، ومرخصة من قبل هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي. تشتمل هذه الدورات على برنامج البكالوريوس في تصميم الأزياء، ومجموعة من ورش العمل القصيرة خلال الصيف، والمتخصصة في عالم الموضة، إضافة إلى الفصول الرئيسية في الأزياء الفاخرة، وتصميم الأحذية، وإدارة العلامات التجارية المرموقة، وشراء الأزياء، فضلاً عن دورات احترافية في تقنيات استخدام أدوات التجميل.

للمزيد من التفاصيل، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني http://www.esmod-dubai.com/