Back أنت هنا: الحياة العـــامة موضوعات باب الحياة العامة المرأة والطفل جواهر القاسمي توجه بإطلاق مبادرة احمنا بالتزامك لحزام الأمان ومقاعد السيارات للأطفال

جواهر القاسمي توجه بإطلاق مبادرة احمنا بالتزامك لحزام الأمان ومقاعد السيارات للأطفال

بتوجيهات من سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، أطلقت حملة سلامة الطفل، التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، أمس (الثلاثاء)، مبادرة "احمنا بالتزامك"، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، ومؤسسة "فن"، المتخصصة في تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة بدولة الإمارات العربية المتحدة، بهدف توعية أولياء الأمور بأهمية الالتزام بتوفير مقاعد مخصصة للأطفال في السيارات، واستخدام حزام الأمان.

 

وانطلقت المبادرة في سبيل تقديم رسالة واضحة ومؤثرة بأهمية التقيّد بالقوانين والأنظمة في سبيل المحافظة على الأطفال من أي حوادث قد يتعرضون لها أثناء وجودهم داخل المركبات، من خلال استخدام الرسومات والمؤثرات الخاصة على الأطفال المشاركين بشكل واقعي وملموس قادر على التأثير في أفراد المجتمع، والتأكيد على أهمية التقيد بقوانين السلامة داخل المركبة.

وشارك في المبادرة التوعوية التي ابتدأت من شارع المدينة الجامعية بالشارقة، عدد من منتسبي مراكز أطفال الشارقة وسجايا فتيات الشارقة، وعناصر من القيادة العامة لشرطة الشارقة، بالإضافة إلى فريق عمل المبادرة من حملة سلامة الطفل، الذين وزعوا ملصقات تعريفية وتوعوية، إضافة إلى الهدايا المتعلقة بمستلزمات السيارة على السائقين، وشرحوا لهم التعديلات الجديدة على القانون، والإجراءات المطلوب الالتزام بها، فضلاً عن التركيز على الفئات العمرية التي تحتاج إلى المقاعد المخصصة.

 

وجاء تنظيم المبادرة في إطار استعدادات الجهات التنفيذية الاتحادية لتفعيل التعديلات التي أقرها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الداخلية، الشهر الماضي على بعض مواد اللائحة التنفيذية لقانون السير والمرور الاتحادي، والتي نصت على إلزام السائقين وجميع الركاب باستخدام حزام الأمان، وتوفير مقاعد مخصصة للأطفال دون سن الرابعة، إلى جانب فرض غرامات مالية عند عدم تطبيق هذه االبنود والتي سيبدأ تنفيذها في 1 يوليو المقبل.

وقالت هنادي صالح اليافعي، مدير إدارة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، ورئيس اللجنة المنظمة لحملة سلامة الطفل:"سعياً منا إلى تعزيز التعاون المجتمعي مع مختلف الجهات المعنية بالطفل وسلامته في إمارة الشارقة، أطلقنا مبادرة "احمنا بالتزامك" للتوعية بأهمية استخدام المقاعد المخصصة للأطفال والتزامهم بوضع أحزمة الأمان، والجلوس في المقاعد الخلفية، حفاظاً على سلامتهم، والتقليل من خطر الإصابة في حال حصول حوادث مرورية، وتستمر المبادرة طوال الشهر القادم بهدف الوصول إلى أكبر عدد ممكن من العائلات والأفراد وتوعيتهم بنص القانون الجديد، قبل تفعيله مطلع يوليو المقبل".

وأضافت اليافعي: "تنفيذاً للتوجيهات الحثيثة من سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي منذ انطلاق الدورة الأولى من حملة سلامة الطفل في عام 2011، التي أكدت فيها على أهمية وضع قانون اتحادي لضوابط سلامة الأطفال في المركبات، نبهت الحملة بأهمية وضع مقاعد للأطفال في السيارات لضمان سلامتهم وحمايتهم من المخاطر، حيث وزعت ما يقارب 1000 مقعد للأطفال، بالتعاون مع مستشفيات إمارة الشارقة، لأولياء الأمور الجدد، لتأمين أقصى مستويات السلامة لأطفالهم".

ومن جانبه قال سعادة العميد سيف الزري الشامسي، قائد عام شرطة الشارقة: "تأتي مشاركتنا في حملة "احمنا بالتزامك"، في إطار تنفيذ  قانون السير والمرور الاتحادي الذي تضمّن العديد من التعديلات الجديدة، التي اعتمدها الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، ووزير الداخلية، بإلزام السائقين وجميع الركاب باستخدام حزام الأمان، وفرض غرامة قيمتها 400 درهم و4 نقاط مرورية لهذه المخالفة، إضافة إلى إلزام السائقين بتوفير مقاعد مخصصة للأطفال دون سن الرابعة، وغرامة 400 درهم للسماح لمن هم دون سن العاشرة أو من يقل طولهم عن 145 سم، بالجلوس في المقعد الأمامي للمركبة".

وقالت جواهر بنت عبدالله القاسمي، مدير مؤسسة "فن" ومدير مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل: "سعدنا بالمشاركة في هذه المبادرة والتي تسعى إلى خدمة أفراد المجتمع كافة، والمحافظة على سلامة أبنائهم، فتجلت مشاركتنا من خلال استخدام فن المؤثرات الخاصة، بمساعدة فريق متخصص من "فن" قاموا بتنفيذ رسومات معبرة على وجوه الأطفال المشاركين، حيث رُسم على وجوه البعض منهم علامات رضوض وإصابات جراء عدم اتباع إجراءات السلامة داخل المركبة، وعدم الالتزام بحزام الأمان والمقاعد المخصصة للأطفال، والقسم الآخر منهم رُسمت على وجوههم علامات تشير إلى الراحة، والأمن، والسلامة، ممن كانوا ملتزمين بالمقاعد المخصصة لهم، ويرتدون حزام الأمان".

يشار إلى أن حملة سلامة الطفل مبادرة تنفذها إدارة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، بتوجيهات قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، وتهدف الحملة إلى نشر التوعية للمحافظة على سلامة الأطفال وحمايتهم، وتحقيق الاستقرار الاجتماعي لهم، من أجل الوصول إلى مجتمع يتمتع أطفاله بالصحة النفسية والسلامة الجسدية، في جو من الاستقرار الأسري والنفسي.