الإثنين12182017

Last updateالإثنين, 18 كانون1 2017 2pm

Back أنت هنا: أســـواق موضوعات باب أسواق مهرجانات ومعارض «آي دبليو سي شافهاوزن» و«إم بي سي» و«مؤسسة دبي للإعلام» يواصلون رعاية مهرجان دبي السينمائي

«آي دبليو سي شافهاوزن» و«إم بي سي» و«مؤسسة دبي للإعلام» يواصلون رعاية مهرجان دبي السينمائي

أعلن «مهرجان دبي السينمائي الدولي» عن الشركاء القيّمين الذين سيواصلون دعمهم للأعمال السينمائية ولدورة المهرجان الرابعة عشرة المرتقبة في الفترة بين 6-13 من ديسمبر المقبل. وتشمل قائمة الرعاة كلّاً من «مؤسسة دبي للإعلام»، المؤسسة التي تتركز حول الجودة والابتكار بالتوافق مع أهداف حكومة إمارة دبي، ودار الساعات السويسرية الفاخرة «آي دبليو سي شافهاوزن»، ومركز تلفزيون الشرق الأوسط «إم بي سي»، أكبر شركة إعلام رائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

 

وقد ساهم هذا الدعم المتواصل في نجاح المهرجان بجمع عدد كبير من المواهب المختلفة وعرض الأعمال السينمائية المحلية والإقليمية والعالمية المميزة، إضافة إلى اكتشاف المواهب الناشئة ودعمها في دبي في شهر ديسمبر من كل عام.

وقال أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام، بأنّ «مهرجان دبي السينمائي الدولي» يُعتبر أحد أكبر وأهم المهرجانات السينمائية في المنطقة، حيث يعمل محفزاً لتطوّر السينما فيها ومنصةً أساسية يعرض من خلالها صانعو الأفلام العرب أعمالهم على مستوى محلّي وعالمي. ويتماشى تعاوننا مع المهرجان مع التزامنا لدعم المهرجانات والأحداث المرموقة في دولة الإمارات، كما وأنّه يدعم منهجنا بتغطية أخبار الأعمال ونمط الحياة وأحداث المشاهير."

وأضاف المنصوري: «ستبث مؤسسة دبي للإعلام نشاطات المهرجان ابتداءً من حفل الإفتتاح إلى حفل الختام، لذلك نحن نشجّع المشاهدين على متابعة أفضل الأعمال السينمائية في المنطقة ومن جميع أنحاء العالم على قنواتنا الرقمية. وستتضمّن تغطيتنا برامج وفعاليات عدّة، منها صناعة الأفلام، منتديات ونقاشات وورشات عمل ودورات التواصل. وسيحظى المشاهدون بفرصة استثنائية لمشاهدة المشاهير على السجادة الحمراء ولمتابعة سلسلة من الفعاليات والمسابقات التي تدعم السينما العربية والعالمية."

من جهته، قال المدير الإقليمي لـ«آي دبليو سي شافهاوزن» لوك روشيرو: "نفتخر بشراكتنا مع مهرجان دبي السينمائي، وبتجديد دعمنا لتطوير السينما العربية والمواهب الإقليمية. نتشرف أن نكون جزءاً من هذه الرحلة منذ سبعة أعوامٍ على التوالي، وهو ما منحنا فرصة مشاهدة ومتابعة العديد من أعمال صانعي الأفلام الناشئين وعملية نقل أعمالهم إلى العالمية. وتأتي كل هذه النجاحات، بالإضافة إلى نمو السينما في المنطقة، نتيجة الجهود التي يقوم بها المهرجان من خلال برامجه وفعالياته ومبادراته المتنوعة".

وأشار فاضل زهرالدين، مدير عام إدارة العلامة التجارية لمجموعة «إم بي سي» إلى ""تطوّر الشراكة بين المجموعة والمهرجان على مر السنين، وذلك بسبب وجود شغف مشتركتّجاه السينما وبالأخص صناعة الأفلام. وفي هذه الدورة من المهرجان، ستنفذ مجموعة «إم بي سي» وعدها بتسليط الضوء على المواهب الناشئة، خاصة الطلاب المتشوقون ليُكتَشَفوا، ويتدربوا ليصبحوا صانعي أفلام محترفين".

من جهته قال عبدالحميد جمعة، رئيس «مهرجان دبي السينمائي الدولي»: "نتشرف بمواصلة دعم شركائنا لدورة المهرجان المقبلة“ وأضاف ”تمثّل هذه الشراكات بين المهرجان والشركات الرائدة الداعمة فرصاً استثنائية قيّمة تمكّننا من دعم المواهب الناشئة والمحترفة في المنطقة، ومشاركة أعمالهم مع قاعدة جماهيرية أوسع إقليمياُ وعالمياً“.

يُذكر أن باقات التذاكر للدورة الرابعة عشر من مهرجان دبي السينمائي الدولي (6-13 ديسمبر) وتذاكر المنتدى متوفرة للبيع الآن، ويمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني لمزيد من المعلومات عن باقات التذاكر والتسجيل للإعلاميين والطلبة والسينمائيين، من خلال موقع: www.diff.ae.